قائد مدرسة بالباحة يقطع إجازته المرضية ويعود لمباشرة عمله

الإعلام التربوي

ضرب قائد مدرسة ابن الجزري الابتدائية والمتوسطةبتعليم الباحة الأستاذ صالح محمد سعيد مبروك أروع الأمثلة في الشعور بالمسؤوليةوالانتماء السامي الذي يحمله المعلم تجاه مهنته ودورها التربوي والتعليمي فيالعناية بالنشء وغرس القدوة الحسنة.

وذلك بعد أن قطع إجازته المرضيةالممنوحة له وعاد إلى مباشرة عمله في المدرسة مفضلا صخب الميدان التعليمي على فراشالمرض وراحته في موقف يؤكد حرصه على مصلحة أبنائه الطلاب.

وكان الأستاذ صالح تعرض لعارض صحي منحهالطبيب المعالج على إثره إجازة مرضية طويلة إلا أنه قرر قطعها والعودة لمباشرةأعماله التربوية والتعليمية، مقدما مصلحة أبنائه الطلاب والعمل على توفيراحتياجاتهم التعليمية على مصلحته الشخصية، مسجلاً بذلك سطراً جديداً في قائمة وفاءتلك الشريحة الكبيرة من المعلمين لمهنتهم.

المدير العام للتعليم بمنطقة الباحةالأستاذ سعيد بن محمد مخايش ثمن هذا الموقف النبيل من قائد المدرسة وإثاره البقاءمع أبنائه الطلاب والاستمرار في إشرافه على الزملاء المعملين ومساعدتهم والاطمئنانعلى سلامة الطلاب، والذي يدل بصدق على مدى استشعاره للمسؤولية في أداء الأمانة نحوأبنائنا الطلاب، ووجه له المدير العام خطاب شكر خاص ثمن خلاله ما قام به من عملخير، داعيا له الله أن يكتب له الصحة والعافية وأن يجزيه خير الجزاء ويمده بتوفيقهلمزيد من العطاء التربوي البناء.