خطوات جادة من تعليم الباحة لإرساء مبادئ الجودة

الإعلام التربوي ..

برئاسة المساعدةلشؤون تعليم البنات الأستاذة نوال بنت علي الدرمحي انطلقت يوم امس الأحد 8/3/1439 أعمال فريق المراجعة والتدقيقفي الإدارات النسائية لمراقبة سير تطبيق أدلة نظام الجودة في كافة العمليات والإجراءاتمن خلال خطة تفصيلية للمراجعة والتدقيق تتضمن زيارات ميدانيه مجدولة تهدف الى الوقوف على حالات عدم المطابقة وتقديم الاجراءات التصحيحية اللازمة بما يضمن سير العملياتوفق الاهداف المحددة واستمرارية التحسين للوصول الى الجودة.

ويأتي ذلك فيظل سعي تعليم المنطقة لتبني الجودة كخيار استراتيجي اتخذته لتحسين مستوى الأداء التعليميوالخدمات التربوية المقدمة للمستفيدين، بما يسهم في حث العاملين على المشاركة والإبداعوالعمل التعاوني المنظم المنتج.

 هذا وتعد عملية المراجعة والتدقيق إحدى عمليات الإدارةالضرورية التي يجب تطبيقها للتحقق من سلامة سير الإجراءات،  وتقييم فعالية تحقيق الأهداف، كما أنها تساهم فيالتحسين المستمر المبني على الحقائق والمعلومات لتطوير الممارسات التعليمية وتلبيةاحتياجات المستفيدين،

 وهي جزء لا يتجزأ من عمليات نظام الجودة في جميعإدارات وأقسام الإدارة العامة لتعليم الباحة التي بدأت من العام الماضي،1438/1439واثمرت ببناء نظام شامل ومتكامل للإدارات يشمل جميع العمليات والإجراءات ويسهم في تجويدالعمل وإتقانه في كافة المجالات، لترسيخ قيم التحسين المستمر في جميع العمليات الإداريةوالمشاريع المنفذة،  وذلك باتباع معايير الجودةالشاملة بغية الوصول إلى عمل تعليمي مؤسسي منظم .

هذا وتسعى الإدارةالعامة لتعليم الباحة خلال الفترة المقبلة إلى مواصلة تبني مؤشرات الأداء كمعيار لقياسمستوى الإنجاز والخدمات المقدمة وضمان استمرارها وتحقيق معدلات مرضية في المنتج والمخرج.