تعليم الباحة ينظم الملتقى التعريفي الأول بأعمال المراجعة الداخلية

الإعلام التربوي  

رعى المدير العام للتعليم بمنطقة الباحة الأستاذ سعيد بن محمد مخايش صباحاليوم الثلاثاء 10 /3 /1439 اللقاء التعريفي الأول لأعمال المراجعة الداخلية  بقاعة الأمير فيصل التعليمية بحضور مساعد المديرالعام للشؤون المدرسية الأستاذ عمر هجاد عمر و مديري ومديرات مكاتب التعليم والإدارات  للبنين والبنات وعدد من المشرفين والمشرفات عبر(الدائرة المغلقة ) والذي يهدف إلى تحديد آلية عمل المراجعة الداخلية وتعريف منسوبيومنسوبات التعليم بأهدافها ودورها وبيان مدى أهميتها في تجويد العمل  وسرعة الإنجاز داخل الإدارات التعليمية .

استهل اللقاء بكلمة لسعادة المدير العام الأستاذ سعيد مخايش رحب خلالهابالحضور مؤكدا على الدور الهام المناط بإدارة المراجعة الداخلية في المؤسسات التعليمية، مبديا إيمانه التام بأن المراجعة الداخلية شريك حقيقي مساعد لأقسام الإدارة  بما تقدمه من دور بارز لتصحيح المسار، وبناء الثقة،وتجاوزالهفوات وتحقيق رسالتها وتجويد العمل بها وإرساء مبادئ الجودة ، مشيرا بأن المراجعةالداخلية تسعى بشكل أساسي للتوجيه والإصلاح لا إلى كشف الأخطاء وفرض المحاسبة، مطالباالجميع بالتعاون مع إدارة المراجعة الداخلية لتحقيق الهدف منها،

 وأوضح الأستاذ سعيد مخايش بأنرسالة المراجعة الداخلية تتلخص في استثمار الطاقات والكفاءات المتاحة عبر المعاييرواللوائح والأنظمة والتعليمات والوصول بها إلى أساليب تقويم الأداء ونتائج الأعمالالمالية والإدارية للإدارات والأقسام والخروج بتوصيات تساعد على تحقيق أهداف هذه الجهاتبشكل خاص وأهداف الإدارة  بشكل عام بغية تقليلالمخاطر وإقرار  أساليب تقويم ثابتة ومستقلةلفحص ومراجعة كافة الأنشطة ، وأبدى المدير العام تطلعاته وآماله بأن يكون اللقاء مُنطلقاً لعمليات مراجعة نوعية تعتمد على توظيفالإمكانات والكفاءات البشرية المتاحة لتحقيق أعلى درجات التكامل، مقدما شكره لمنسوبي  ومنسوبات إدارة المراجعة  على تنظيم هذا اللقاء، مردفا شكره لكلية الباحةالأهلية ولممثلها مدير الجودة والتطوير الدكتور محمد عبدالستار على مشاركته البناءةفي اللقاء، متمنيا أن تعم الفائدة مما سيقدم في هذا الملتقى .

عقب ذلك استعرض مدير إدارة المراجعة الداخلية الأستاذ على بن عبدالله صنقور  أوراق العمل المقدمة في الملتقى الأول ، مقدما شكرهللمدير العام على رعايته له، مبينا استمرار العمل على تنظيم مثل هذه اللقاءات والدورات  وورش العمل التي ترسي مضامين المراجعة الداخليةفي العمل وتدعم تبادل الخبرات.

إثر ذلك انطلقت ورش العمل المعدة من مدير الجودة والتطوير بكلية الباحةالأهلية الدكتور محمد  عبدالستار لتشملت عددامن المحاور الهامة كالبيئة الرقابية وتقويم المخاطر وكيفية مواجهتها وجودة تدفق المعلوماتوالأنشطة الرقابية.

 

\"\" 

\"\"