المدير العام لتعليم الباحة :الإشراف التربوي مرتكز أساس نحو تنسيق الجهود وإحداث التأثير المرتقب

الإعلام التربوي ..... افتتح المدير العام للتعليم بمنطقة الباحة الدكتور عبد الخالق بن حنش الزهراني اليوم الأحد 29 / 12 / 1439 هـ البرنامج الإثرائي للمشرفين الجدد المنضمين حديثا للإشراف التربوي والذي تنظمه إدارة الإشراف التربوي بالتعاون مع التدريب والابتعاث بمركز التدريب التربوي بوادي العلي. واطلع الدكتور عبدالخالق على البرنامج المقدم وعلى الحقائب التدريبية المعدة والتقى بالمشرفين الجدد، وأكد أن البرنامج يضطلع بأهمية عالية نحو إعداد المشرف الجديد من خلال تأهيله لممارسة الإشراف الفعال للدخول في مهام عمله بدون صعوبات، وتزويده بالنظريات الداعمة لعملية الإشراف التربوي، وتدريبه على الأنماط الإشرافية الحديثة اللازمة للممارسة، وإبراز ما يحتاجه من أدوات ومهارات تساعده على التخطيط وتدريب المعلمين والارتقاء بمهنية المعلمين، مشيرا إلى أهمية العمل الإشرافي باعتباره حجر الزاوية في جودة الأداء الذي ترتبط به وتقوم عليه معظم الإدارات والأقسام في الميدان التربوي ، مبينا ضرورة مواكبة التعليم الحديث للمتغيرات والتطور السريع في شتى المجالات، مبرزا أهمية موضوعات هذا اللقاء ، وحقائب العمل المتنوعة الرامية إلى الارتقاء بالعمل الإشرافي والتربوي، ، و التي تعد وفق معايير تنطلق من حاجة الميدان التربوي لمحاكاة المتغيرات الإيجابية التي تنعكس على مستوى الأداء في الميدان من خلال الممارسات الإشرافية النوعية ، مقدماً شكره وتقديره لإدارتي التدريب التربوي والإشراف التربوي على الجهود التي بذلت في الإعداد للبرامج التدريبية وما احتوته من تنوع وشمولية تفي بمتطلبات العمل التربوي . من جهته أشار مدير إدارة الإشراف التربوي الأستاذ أحمد عبدالكريم التهامي إلى أن أهمية مثل هذه البرامج في إعداد المشرف الجيد وتأهليه بما يعود بالفائدة على الطالب في الميدان التربوي من خلال العمل على مساعدة المعلمين على اختيار الطرق التدريسية المناسبة التي تتيح استخدام الوسائل المتعددة والطرق والأساليب المتطورة التي تساير مفاهيم التعلم والتعليم الحديث.